الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English

الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

متلازمة تململ الساقين

تعريف المرض


اسم المرض: متلازمة تململ الساقين متلازمة تململ الساقين
الزمرة المرضية: الأمراض العصبية
Click here to read in English

التعريف:

إن متلازمة تململ الساقين هي الحالة التي يشعر فيها المريض بانزعاج شديد أثناء الجلوس أو الاستلقاء، بحيث يشعر المريض برغبة شديدة بالنهوض و التجوّل. يختفي الشعور المزعج بشكل مؤقت عند قيام الشخص بالنهوض و التجوّل.

تصيب متلازمة تململ الساقين كلا الجنسين و أن تبدأ في أي مرحلة عمرية و يمكن أن تسوء مع التقدم بالعمر. يمكن لمتلازمة تململ الساقين أن تسبب اضطراب في النوم، مما يؤدي لحدوث نعاس أثناء النهار و أن تجعل السفر صعباً.

يمكن لبعض الإجراءات البسيطة و بعض التغيير في نمط الحياة أن يساعد المريض إضافة للأدوية التي تُستخدم في علاج متلازمة تململ الساقين.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

 صعوبة وصف الإحساس
عادة ما يصف المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين أعراضهم على شكل إحساس مزعج في الربلة (بطة الساق) أو الفخذ أو القدم أو الساعدين، و يوصف الإحساس بتململ الساقين بما يلي:

 

  • عميق
  • زاحف
  • نمَل
  • شديد الهياج
  • واخز
  • حارق
  • مؤلم


يعجز المرضى في بعض الأحيان عن وصف إحساسهم، و لكن من غير المعتاد أن يصف المرضى إحساسهم على أنه تشنّج عضلي أو خدر.


مميزات الأعراض
تتضمن الصفات العامة لأعراض متلازمة تململ الساقين ما يلي:


تبدأ خلال فترة الراحة: عادة ما يبدأ هذا الإحساس خلال استلقاء المريض أو جلوسه لفترات طويلة، كما يحدث في السيارة أو الطيارة أو المسرح.


تخف الأعراض بالحركة: تخف هذه الأعراض عندما يبدأ المريض بالتحرّك. يقاوم المرضى هذا الإحساس بطرق مختلفة مثل مدّ القدمين أو هزهما أو المشي بخطوات ثابتة أو القيام ببعض التمارين أو المشي. إن هذه الرغبة الإلزامية للحركة هي ما يمنح هذه المتلازمة تسميتها.


تفاقم الأعراض مساءاً: تكون الأعراض خفيفة و أقل إزعاجاً خلال النهار و تبدأ عادةً خلال الليل.

نفضات القدم الليلية: يمكن أن تترافق متلازمة تململ الساقين مع حالة أخرى تُدعى حركة الطرف النوبية خلال النوم PLMS. كانت هذه الحالة تُدعى سابقاً بالرمع العضلي و تسبب حركة الطرف النوبية خلال النوم مدّ و بسط لا إرادي للطرف السفلي خلال النوم دون أن يشعر المريض بذلك. يمكن أن يتكرر هذا الأمر مئات المرات خلال الليل.
يمكن لهذه الحركات أن تحدث خلال النهار أيضاً إذا كان المريض يشكو من حالة شديدة من متلازمة تململ الساقين. تكون حركة الطرف النوبية خلال النوم شائعة عند المتقدمين في السنّ حتى دون الإصابة بتململ الساقين، و لا تسبب دائماً اضطراب في النوم. حوالي 4 من كل 5 مرضى يشكون من متلازمة تململ الساقين يشكون أيضاً من حركات الطرف النوبية خلال النوم.
يشكي العديد من المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين من صعوبة في النوم أو في البقاء نائمين. و يمكن أن يسبب الأرق نعاساً شديداً أثناء النهار إلا أن متلازمة تململ الساقين تمنعهم من الاستمتاع بأي قيلولة نهارية.
على الرغم من أنّ متلازمة تململ الساقين لا تؤدي لأي مرض خطير آخر، إلا أن الأعراض يمكن أن تترواح من المُزعجة إلى المُقعدة للمريض. في الواقع من الشائع أن تتباين شدة الأعراض من وقت لآخر، كما يمكن أن تختفي لفترات من الزمن.
يمكن لمتلازمة تململ الساقين أن تبدأ في أي عمر، حتى خلال الطفولة. يتذكر العديد من البالغين الذين يشكون من متلازمة تململ الساقين أن أهلهم كانوا يفركون أقدامهم حتى يتمكنوا من النوم. يزداد شيوع هذا المرض مع التقدم في العمر.

الأسباب :

لا يمكن في العديد من الحالات إيجاد أي سبب لمتلازمة تململ الساقين. يعتقد بعض الباحثين أن سبب هذه الحالة هو اختلال كيميائي في توازن الدوبامين في الدماغ. حيث أن هذه المادة الكيميائية تقوم بإرسال إشارات للتحكم في حركة العضلات.

الوراثة
إن حوالي نصف المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين لديهم قصة عائلية لهذا المرض، و خصوصاً المرضى ذوي البداية الباكرة للمرض. قام الباحثون بتحديد مواضع على الصبغيات التي من المحتمل تواجد مورثات المرض فيها.

الإجهاد النفسي و الحمل
تزيد الشدة النفسيّة أعراض متلازمة تململ الساقين سوءاً. كما يمكن للحمل أو للتغيّرات الهرمونية أن تفاقم الأعراض بشكل مؤقت. تشكو بعض النساء من أعراض متلازمة تململ الساقين للمرة الأولى خلال الحمل و خصوصاً في الثلث الثالث. عادةً ما تختفي الأعراض بسرعة عند هذه النساء بعد الولادة.

أمراض ذات صلة
لا تكون متلازمة تململ الساقين في أغلب الأحيان على صلة بأي مرض أو حالة خطيرة كامنة، لكن يمكن لمتلازمة تململ الساقين أن تترافق مع الحالات التالية :

اعتلال الأعصاب المحيطية: إن أذى الأعصاب في القدمين أو اليدين قد يكون نتيجة مرض مزمن مثل السكري أو الكحولية (الإدمان على الكحول).

نقص الحديد: يمكن لنقص الحديد أن يُسبب أو يفاقم متلازمة تململ الساقين حتى دون حدوث فقر الدم. يمكن للإنسان أن يشكو من نقص الحديد إذا كان لديه قصة نزيف من المعدة أو الأمعاء أو نزف طمثي غزير أو في حال التبرع المتكرر بالدم.

القصور الكلوي: يمكن لقصور الكلية أن يترافق مع نقص الحديد، و غالباً مع فقر الدم. عندما تفشل الكلية في أداء وظيفتها بشكل مناسب، تبدأ مخازن الحديد في الدم بالتناقص. هذا ما يسبب أو يفاقم من متلازمة تململ الساقين، إضافة لعدد آخر من التغييرات في كيمياء الجسم.

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

على الرغم من أنّ متلازمة تململ الساقين لا تؤدي لأي مرض خطير آخر، إلا أن الأعراض يمكن أن تترواح من المُزعجة إلى المُقعدة للمريض.
يشكي العديد من المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين من صعوبة في النوم أو في البقاء نائمين. و يمكن أن يسبب الأرق نعاساً شديداً أثناء النهار إلا أن متلازمة تململ الساقين تمنعهم من الاستمتاع بأي قيلولة نهارية.

العلاج:

يمكن في بعض الأحيان لعلاج نقص الحديد أو اعتلال الأعصاب المُحيطي أن يخفف بشكل كبير من أعراض متلازمة تململ الساقين. يتضمن تصحيح نقص الحديد تناول مُعيضات الحديد. لكن يجب أن يحصل هذا الأمر دائماً تحت إشراف طبي و بعد قياس مستويات الحديد في الدم.
يتركزّ علاج متلازمة تململ الساقين في حال عدم وجود حالة مرافقة على تغيير نمط الحياة، و على الأدوية إن لم تنفع هذه الإجراءات.

تغييرات نمط الحياة

يمكن لتغييرات بسيطة في نمط حياة المريض أن تلعب دوراً كبيراً في التخفيف من أعراض متلازمة تململ الساقين. و تساعد هذه الخطوات في تقليل النشاط الزائد في الساقين:

تناول مسكنّات الألم: في حالة الأعراض الخفيفة، يمكن لتناول مُسكنات الألم مثل ibuprofen عندما تبدأ الأعراض أن يقلل من النفضات و الإحساسات المُزعجة.

الحمام و التدليك: إن نقع الساق في حمام دافئ و تدليكها يمكن أن يرخي العضلات.

الكمادات الدافئة أو الباردة: قد يخفف استخدام الكمادات الباردة أو الحارة أو التناوب في تطبيق الاثنتين من الأعراض في الأطراف.

تقنيات الاسترخاء مثل التأملّ أو اليوغا: يمكن للشدة النفسية أن تفاقم من متلازمة تململ الساقين، لذلك قد يستفيد المريض من تقنيات الاسترخاء و خصوصاً قبل النوم.

نظام صحي للنوم: يزيد التعب من أعراض متلازمة تململ الساقين، لذا من الضروري أن يتمتع المريض بنظام نوم صحيّ. بشكل مثالي، تتضمن تقنيات النوم الصحي كل من البيئة الهادئة و المريحة و الذهاب للنوم في موعد ثابت كل يوم و الاستيقاظ في ساعة محددة و الحصول على كمية كافية من النوم. يشعر بعض المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين أن الخلود إلى النوم في وقت متأخر و الاستيقاظ في وقت متأخر من النهار يساعدهم على نيل قسط كاف من النوم.

التمارين: يمكن أن يساعد القيام بتمارين خفيفة و منتظمة في التخفيف من أعراض متلازمة تململ الساقين، في حين أن المبالغة في هذه التمارين أو التمرين في النادي لوقت طويل يمكن أن يزيد من شدة الأعراض.

تجنّب المُنبهات: يساعد تقليل الكافيين في بعض الأحيان في التخفيف من أعراض متلازمة تململ الساقين، لذا من المفيد تجنّب المنتجات التي تحتوي على الكافيين مثل الشوكولا و المشروبات المحتوية على الكافيين كالقهوة و الشاي و المشروبات الخفيفة لعدة أسابيع و مراقبة الأعراض.

تجنّب الكحول و التبغ: يمكن لهذه المنتجات أن تفاقم أو تُسبب أعراض متلازمة تململ الساقين. لذلك يجب اختبار هذا الأمر لمعرفة إن كان الامتناع عن هذه المنتجات يساعد في تخفيف الأعراض.

البقاء بحالة ذهنية يقظة في المساء: حيث يمكن للنعاس و الضجر قبل موعد النوم أن يفاقم من أعراض متلازمة تململ الساقين.

العلاج الدوائي
تفيد العديد من الأدوية، و التي يُستخدم معظمها لعلاج أمراض أخرى، في التخفيف من التململ في الساقين. و تتضمن :

الأدوية المُستخدمة في علاج داء باركنسون: تقلل هذه الأدوية من حركة الساقين و ذلك عبر التأثير على مستويات الناقل الكيميائي (الدوبامين) في الدماغ. تتضمن هذه الأدوية كل من pramipexole و ropinirole و مشاركة بين carbidopa و levodopa. لكن هذا لا يعني بأي حال من الأحوال أن المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين هم أكثر عُرضة للإصابة بداء باركنسون من غيرهم. تكون التأثيرات الجانبية لهذه الأدوية خفيفة عادة و تتضمن الغثيان و الصُداع و التعب.

الأفيونات: يمكن للأدوية المُخدّرة أن تخفف من الأعراض الخفيفة أو الشديدة، و لكن من الممكن أن تكون ذات تأثير إدماني عند استخدامها بجرعات مرتفعة. تتضمن هذه الأدوية codeine و المشاركة بين oxycodone و acetaminophen و المشاركة بين hydrocodone و acetaminophen.

الأدوية المرخيّة للعضلات و المنوّمة: يساعد هذا الصنف ــ المعروف باسم  benzodiazepines ــ المريض على النوم بشكل أفضل في الليل لكنه لا يقلل من الإحساسات المزعجة في الطرف السفلي و من الممكن أن يسبب نعاس نهاري. تتضمن أدوية هذه الفئة التي تُستخدم في متلازمة تململ الساقين كل من clonazepam و eszopiclone و ramelteon و temazepam و zaleplon و zolpidem.

الأدوية المُضادة للصرع: يستفيد بعض المرضى المُصابين بمتلازمة تململ الساقين من بعض الأدوية المُضادة للصرع مثل gabapentin.

قد يتطلب الأمر عدة محاولات لإيجاد الدواء و الجرعة الدوائية المناسبة و يمكن أن تعمل المشاركة بين الأدوية بشكل أفضل.

يمكن أن يصبح الدواء الذي ناسب المريض لفترة محددة غير فعّال لاحقاً. من الممكن أن يلاحظ المريض بأن أعراضه أصبحت تبدأ في وقت أبكر، على سبيل المثال إذا كان المريض قد تعوّد على أخذ دواءه في الثامنة مساءاً قد يلاحظ أن أعراض متلازمة تململ الساقين تبدأ الآن في السادسة مساءاً. هذا ما يُدعى بـ"الازدياد". و قد يقوم الطبيب بوصف دواء آخر لمواجهة هذه المشكلة.
لا يُنصح باستخدام معظم الأدوية الموصوفة لتدبير متلازمة تململ الساقين عند المرأة الحامل. قد ينصح الطبيب المرأة الحامل باستخدام تقنيات الوقاية الأولية الذاتية بدلاً من الأدوية للمساعدة على تخفيف الأعراض. إذا كانت الأعراض شديدة و مزعجة خلال الثلث الثالث من الحمل قد يقوم الطبيب بالموافقة على استخدام بعض مُسكنات الألم.
يمكن لبعض الأدوية أن تزيد من أعراض متلازمة تململ الساقين. تتضمن هذه الأدوية كل من مضادات الاكتئاب و بعض الأدوية المُضادة للغثيان. يُنصح المرضى بتجنب هذه الأدوية قدر الإمكان. لكن يمكن إضافة أدوية أخرى لتدبير متلازمة تململ الساقين  في حال الحاجة لاستخدام هذه الأدوية.

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:






نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي
رأيك يهمنا