الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English

الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

التهاب مفصل الإبهام

تعريف المرض


اسم المرض: التهاب مفصل الإبهام التهاب مفصل الإبهام
الزمرة المرضية: عظمية، مفصلية، عضلية
Click here to read in English

التعريف:

التهاب مفصل الإبهام أو التهاب المفصل القاعدي، هو التهاب يصيب المفصل الموجود بين الرسغ و قاعدة الإبهام، و الذي يُدعى أيضاً بالمفصل الرسغي السنعي.

يمكن للإصابة بالتهاب مفصل الإبهام أن تسبب ألماً مرهقاً في اليد و تورّماً و تراجع في قوة و نطاق حركة المفصل، مما يؤدي لصعوبة في أداء الحركات البسيطة مثل إدارة مقبض الباب و فتح أواني المطبخ.

يتضمن علاج التهاب مفصل الإبهام كلاً من إجراءات العناية الذاتية أو التثبيت بالجبائر أو تناول الأدوية أو حُقن الستيروئيدات، و في الحالات الشديدة قد يحتاج المريض للخضوع للجراحة.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

يعتبر العرض الأول و الأكثر شيوعاً لالتهاب مفصل الإبهام هو الألم، يحدث الألم في قاعدة الإبهام عند الإمساك بشيء (و الذي يؤدي إلى تطبيق قوة كبيرة على المفصل) أو الإمساك بغرض ما بين الإبهام و الأصابع الأخرى أو تطبيق قوة على المفصل، كما عند إدارة المفتاح في القفل أو فتح سحّاب لباس ما أو فتح إناء، و في النهاية قد يشكو المريض من الألم حتى عندما لا يستخدم المفصل.

تتضمن أعراض التهاب مفصل الإبهام:

 

  • ألم في قاعدة الإبهام
  • تورّم و صلابة و مضض في قاعدة الإبهام
  • نقص القوة عند إمساك أو التقاط الأشياء
  • نقص نطاق حركة المفصل
  • توسّع أو ظهور نتوء عظمي أو تشوّه مظهر قاعدة الإبهام


يمكن للألم و الصلابة و ضعف حركة المفصل أن تكون بسيطة أو شديدة، و يعتمد ذلك على شدة الحالة و كيفية استخدام المريض ليده في عمله و أوقات فراغه.

الأسباب :

إنَّ السبب الدقيق لالتهاب مفصل الإبهام ــ كما التهاب بقية المفاصل ــ غير معروف و يعتقد الباحثون أنه ينجم عن اجتماع عدة عوامل، بما فيها زيادة الوزن و التقدم بالعمر و إصابات المفصل أو الشدة النفسية و الوراثة و الضعف العضلي و الحمل المتراكم على المفصل، كما أن استخدام المفصل بشكل متكرر يؤثر أيضاً، كما هو حال العمال الذين يستخدمون هذا المفصل في مهنتهم.

يتألف مفصل الإبهام من العظم الصغير الموجود في قاعدة الإبهام (العظم المُعيَّني) و أول عظم في الإبهام (العظم السنعي الأول) و مفصل المعصم الزورقي المعيني-المربّعي، و يؤمّن المفصل القاعدي مجال حركة واسعة للإبهام و يسمح لليد بالقبض و المسك و التقاط الأغراض.

يغطي الغضروف نهايات العظام في المفصل القاعدي الطبيعي كما لو أنّه وسادة تسمح للعظام بالانزلاق بسلاسة على بعضها البعض. أما في حالة التهاب مفصل الإبهام، فإن الغضاريف التي تغطي نهايات العظام تتهتك و يتحول سطحها الناعم إلى سطح خشن، و عندئذ تحتك العظام ببعضها أثناء الحركة و يتأذى المفصل.

يحاول الجسم أن يصحح الأذى الحاصل، و لكن قد تكون هذه العملية غير كافية، مما يؤدي لنموّ عظم جديد في جوانب عظام المفصل (نتوءات عظمية)، و الذي يمكن أن يؤدي لظهور نتوءات واضحة في مفصل الإبهام.

لم يتضح السبب الدقيق لالتهاب مفصل الإبهام و لكن يمكن للعوامل التالية أن تزيد من خطر الإصابة:

الجنس: حيث أنّ الأنثى أكثر عُرضة لهذه الإصابة
العمر: إذا كان عمر المريض فوق الأربعين سنة
عند وجود عوامل وراثية مُعيّنة: مثل رخاوة أربطة المفاصل و سوء تشكلّ المفصل
الإصابات السابقة في المفصل القاعدي: كالكسر و الالتواء (الوثي)
الإصابة بمرض يغيّر من الوظيفة و البنية الطبيعية للغضاريف: كما هو الحال في الإصابة بالتهاب المفاصل الرثياني
بعض الأعمال و الأنشطة: و التي تؤدي لتطبيق شدة كبيرة على المفصل

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

لا يوجد

العلاج:

يتركزّ العلاج على محاولة:

 

  • تخفيف الألم
  • الحفاظ أو تحسين حركة المفصل
  • التخفيف من إعاقة المفصل


يمكن للطبيب أن ينصح باستخدام مشاركة من العلاجات، تتضمن إجراءات العناية الذاتية و تعديل النشاطات و التثبيت و الأدوية و العلاج الفيزيائي. في المراحل المبكرّة، غالباً ما تكون العلاجات غير الجراحية فعّالة، أما في الحالات الشديدة، قد تصبح الجراحة ضرورية.

الجبائر
يمكن أن ينصح الطبيب باستخدام الجبائر لدعم المفصل و تحديد حركة المفصل و الرسغ. تساعد الجبائر على تخفيف الألم و تؤدي لتثبيت المفصل في وضعية مناسبة و تعطي المفصل بعض الراحة التي يحتاجها بشدة، و اعتماداً على حاجة المريض، يمكن أن يقوم بارتداء هذه الجبائر خلال الليل فقط أو طوال اليوم.

تتوافر عدة أنماط من الجبائر، يكون بعضها مسبق الصنع، و يمكن للمريض أن يجدها في المخازن الطبيّة و الصيدليات، و يكون بعضها الآخر مُصمماً خصيصاً ليد المريض، و يكون بعضها ناعماُ و شبيهاُ بالقماش و البعض الآخر يكون من البلاستيك. يمكن للطبيب أو المعالج الفيزيائي أن يساعد المريض في تحديد أيّ هذه الجبائر هو الأنسب لحالته.

الأدوية
يمكن للطبيب أن يوصي باستخدام الباراسيتامول بشكل منتظم لتخفيف الألم المفصلي، و من مميزاته أن تأثيراته الجانبية أقل من بقية مسكنّات الألم، أما مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية NSAIDs فتخفف من الالتهاب و من الألم في الإبهام و الرسغ. نذكر من هذه الأدوية ibuprofen و naproxen، و بعض الأدوية التي تحتاج لوصفة طبية مثل diclofenac و
nabumetoneوketoprofen.

هناك تأثيرات جانبية خطيرة للأدوية المُضادة للالتهاب غير الستيروئيدية عند استخدامها بجرعات مرتفعة لفترات طويلة. تتضمن هذه التأثيرات الجانبية كل من الطنين في الأذن و القرحة الهضمية و المشاكل القلبية الوعائية و نزيف الجهاز الهضمي و الأذى الكلوي و الكبدي.

الحُقن
يمكن للطبيب أن يلجأ لاستخدام الحُقن المديدة من الستيروئيدات ضمن المفصل القاعدي إذا كانت مشاركة كل من مُسكنات الألم و الجبائر غير فعّالة. قد تقلل حقن الستيروئيدات من الالتهاب و تخفف من الألم، لكن تعتبر هذه الحقن حلاً مؤقتاً فقط و ذلك لأن الاستخدام المتكرر لحقن الستيروئيدات يمكن أن يؤدي لتفاقم الأذى المفصلي.

متى تكون الجراحة ضرورية
يمكن للطبيب أن ينصح المريض بالخضوع للجراحة إذا لم يستجيب المريض لبقية العلاجات و كانت قدرته على استخدم الإبهام مُعاقة بشدة، و يُدعى الإجراء الجراحي بتنظير المفصل.

خلال تنظير المفصل، يقوم الطبيب بإحداث شق جراحي صغير في المنطقة حول المفصل و من ثمّ يقوم بإدخال أنبوب رفيع (منظار المفصل). يحتوي منظار المفصل على ضوء و كاميرا صغيرة تقوم بنقل صور من داخل المفصل إلى شاشة كبيرة بحيث يتمّكن الطبيب من رؤيتها، فإذا كان المفصل بحاجة للإصلاح يقوم الطبيب بإدخال أدوات جراحية داخل المفصل عبر منظار المفصل أو عبر شق جراحي صغير آخر.

بناء على ما يكتشفه الطبيب خلال تنظير المفصل و على القصة المرضيّة و على الفحص الفيزيائي و نتائج التصوير يمكن للطبيب أن يلجأ لأحد الإجراءات التالية:

إيثاق المفصل: يقوم الطبيب في هذه العملية بلحم العظام داخل المفصل بشكل دائم لزيادة ثبات المفصل و تقليل الألم. يمكن للمفصل الذي خضع لهذه العملية عندئذٍ أن يتحمّل الوزن دون الشعور بألم و لكنه يفقد مرونته.

قطع العظم: يقوم الطبيب في هذا الإجراء بإعادة تثبيت العظام في المفصل للمساعدة على تصحيح التشوّهات.

قطع العظم المعيني: يقوم الطبيب في هذا الإجراء بازالة العظم المعيني الأول الموجود بجانب المفصل.

استبدال المفصل: يقوم الطبيب في هذا الإجراء بإزالة جزء من أو كل المفصل و استبداله بطعوم من أوتار المريض نفسه. قد تم تطوير أجهزة معدنية أو بلاستيكية و التي تُدعى بالمفاصل الصناعية لاستبدال المفصل، و لكن ما يزال الأطباء حالياً يفضّلون استبدال المفصل بالأنسجة المرنّة (الأوتار).

يستطيع المريض الخروج من المستشفى مباشرة بعد إنهاء هذه العمليات، و بعدها يتم تثبيت المفصل و الرسغ بجبيرة لمدة قد تصل لستة أسابيع، و يمكن للمريض أن يبدأ العلاج الفيزيائي ما إن تتم إزالة الجبيرة حتى يتمكن من استعادة قوة و حركة اليد، و مع أن التعافي بطيء، إلا أن المريض يتمكن من استعادة نمط حياته الطبيعي خلال ستة أشهر من الجراحة.

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:






نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية
رأيك يهمنا