الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English

الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

التهاب وتر أخيل (العرقوب)

تعريف المرض


اسم المرض: التهاب وتر أخيل (العرقوب) التهاب وتر أخيل (العرقوب)
الزمرة المرضية: عظمية، مفصلية، عضلية
Click here to read in English

التعريف:

يصاب المرء بهذا المرض عندما يلتهب وتر أخيل أو يتعرّض للشّد، وغالباً ما يحدث ذلك نتيجةً لممارسة الرّياضة ككرة السلة لأنها تعرّض عضلات السّاق  ووتر أخيل للكثير من الإجهاد، كما يحدث أيضا عند زيادة شدة ووتيرة التمرين. إذا تمّت معالجة الإصابة بوتر أخيل مباشرةً فإنّه يُشفى خلال مدّةٍ قصيرة، لكن في حال تركه دون علاج، فقد يسبّب ألماً مستمرّاً، أو يسبّب قطع الوتر، الذي يتطلّب إجراء عملٍ جراحي لتصحيح الوتر.

لحسن الحظ فإنّ الراحة والأدوية التي تُصرَف دون وصفة طبيّة لتخفيف الألم والالتهاب هي جلّ ما يحتاجه المرء لمعالجة الإصابة بوَتَرُ أَخيل.
 

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

تتطور أعراض الإصابة َبوَتَرُ أَخيل عادةً بشكلٍ تدريجي وهي تتضمّن ما يلي:

  • صوت صرير أو طقطقة عندما تحريك أو لمس وتر أخيل
  • الشعور بألمٍ طفيف أو الألم عند دفع القدم أثناء المشي أو عند الوقوف على أصابع القدم
  • الشعور بانتفاخ أو تورم خفيف على وتر أخيل
  • مضض في منطقة وتر أخيل
  • التصلب الذي يخف حالما يدفئ الوتر

قد يشعر المرء بالألم في الوتر المصاب بعد الراحة أو عند الاستيقاظ صباحا، ويخف الألم بشكلٍ طفيف عند البدء بالحركة، إلا أنّه يتفاقم مرّةً أُخرى بازدياد مستوى النّشاط.

يكون المرء مصاباً بتمزّق وتر أخيل إذا شعر بألمٍ مفاجئ وتورّم قرب الكعب ولم يتمكّن من ثني القدم نحو الأسفل أو المشي بشكل طبيعي.
 

الأسباب :

يدعى وتر أخيل بوتر الكعب وهو الرباط النسيجي الذي يربط العضلات الخلفية للساق بعظم الكعب، ويُستعمل عند المشي والركض والقفز وعند الضغط على أصابع القدم.
ويصاب الوتر بالاتهاب بسبب التمزقات الصغيرة التي تحصل أثناء ممارسة النشاط عند تعريض الوتر لمجهودٍ كبير, ويرجع ذلك لازدياد النّشاط المتكرر الذي يشمل استخدام وتر أخيل بشكلٍ مفاجئ. في ما يلي بعض الأسباب الأُخرى التي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب وتر أَخيل:

الحالات غير المناسبة:

تعد الإصابة بالتهاب وتر أخيل شائعة جدا بين الرياضيين الذين تكون أجسامهم غير ملائمة للرياضة أو النّشاط الذي يمارسونه. وتسهم قلة مرونة وقوة عضلات الساق في إجهاد الوتر, وكذلك فإن النشاطات التي تتطلب القفز المتكرر ككرة السلة والتنس بالإضافة إلى التوقف والانطلاق المتكرر أثناء ممارسة النّشاط تزيد من احتماليّة الإصابة بالتهاب وتر أخيل.

الاستعمال الزائد أو المفرط:

يجب القيام بتمارين الإحماء قبل وبعد التّمرين، والبدء ببطء ومن ثمّ زيادة النّشاط مع الوقت، لأنّ الإصابة بالتهاب وتر أخيل تحصل عند البدء بممارسة نظام تمرينٍ جديد، فعلى سبيل المثال، قد يسهم الجّري عند الصّعود إلى التّل في الإصابة بالتهاب وتر أخيل ولذلك فلا يجب دفع الجّسم للإسراع.

الالتهاب أو الرض:

قد يؤدي الالتهاب أو الرّض قرب الوتر في بعض الحالات إلى التهاب وتر أخيل.

تسطّح القوس:

قد يزيد تسطيح قوس القدم من احتماليّة الإصابة بالتهاب وتر أخيل بسبب الإجهاد الزّائد الذي يتعرّض له وتر أخيل اثناء المشي، ويجب ارتداء حذاءٍ داعمٍ مناسب عند القيام بالتّمارين لتجنب تفاقم الإصابة بالتهاب وتر أخيل.  
 

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

لا يوجد

العلاج:

هنالك علاجاتٌ جراحية وأُخرى غير جراحية لتمزق وتر أخيل.

الجراحة:

إن الجراحة شائعة جداً عند حصول التمزق التام لوتر أخيل, حيث يتم إجراء شق في القسم الخلفي والأسفل من الساق وثم يجري رتق الوتر الممزق, وقد تستعمل أوتار أُخرى للتدعيم وفقا لحالة الأنسجة الممزّقة.

وتوضع الساق بعد الجراحة في جبيرةٍ أو رباطٍ لمدّةٍ تتراوح بين ستّة إلى ثمانية أسابيع. يتم وضع القدم مبدئياً باتّجاه الأسفل بشكلٍ طفيف ضمن الجبيرة لتعزيز الشّفاء وتجنّب حدوث شدٍّ في منطقة التّرميم الجراحي ومن ثمّ يتمّ تحريك القدم لإعادتها لوضعيتها الطّبيعية تدريجياً.

المعالجة اللاجراحية:

قد تكون هذه الطريقة فعّالةً كما أنّها تجنّب المريض احتماليّة حدوث الالتهاب التي تصاحب العمل الجّراحي. وتقوم هذه الطريقة على السّماح لنهايات الوتر الممزّق بالالتصاق مجدداً من تلقاء ذاتها، وهي تتطلب ارتداء حذاءٍ خاصٍ بالمشي أو جبيرة. إلا أنّ هذه الطّريقة، بمقارنتها مع العمل الجّراحي، تأخذ وقتاً أطول للشّفاء، كما أنّ احتماليّة تمزق الوتر من جديد تبقى أعلى. ومع ذلك، ففي حال تمزّق الوتر من جديد، يصبح إجراء جراحةٍ لإصلاحه أصعب.

تبقى الجراحة عموما العلاج الأكثر فعالية كما تنخفض احتماليّة حدوث مضاعفات بعدها, حيث يفضّلها النّاس النّشطاء الذين يودّون استئناف ممارسة أنشطتهم التّرفيهيّة أو رياضتهم المضنية. لكن يفضّل تطبيق العلاج اللاجراحي إذا كان المصاب أقلّ نشاطاً أو كان يعاني من مرض مزمن بما أنّ هذا العلاج يحول دون التعرض للتخدير ومضاعفات الجراحة.

إعادة التأهيل:

يخضع المريض لإعادة التأهيل من أجل لتقوية عضلات الساق و وتر أخيل، وذلك بعد أن يكون قد خضع للعلاج الجّراحي أو غير الجّراحي, ويضمّ برنامج إعادة التأهيل تمارين علاج فيزيائي. لا يعتمد الشفاء على جودة برنامج إعادة التأهيل فحسب وإنما على مدى الالتزام به, ويعود معظم النّاس إلى مستوى نشاطهم السابق في غضون أربعة إلى ستة أشهر من العلاج.
 

الإنذار:

غير متوفّر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفّر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:






نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها
رأيك يهمنا