الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

الاضطّراب العاطفي الفصلي

تعريف المرض


اسم المرض: الاضطّراب العاطفي الفصلي الاضطّراب العاطفي الفصلي
الزمرة المرضية: الأمراض النفسية
Click here to read in English

التعريف:

الاضطراب العاطفي الفصلي هو نوع من أنواع الاكتئاب الذي يحدث في نفس الوقت من كل سنة. إذا كان شخص ما يعاني من هذا المرض, فإنَّ الأعراض تبدأ في الخريف و يمكن أن  تستمر حتى أشهر الشتاء حيث يشعر المريض بالإنهاك و تقلب المزاج. يحدث الاكتئاب في بعض الحالات بسبب الاضطّراب العاطفي الفصلي في الربيع أو بداية الصيف.
يجب على الشخص عدم تجاهل هذا الشعور السنوي و اعتباره أحد حالات الكآبة الشتوية أو الذعر الموسمي و التي من الممكن التغلب عليها بمفرده، فقد يكون مصاب فعلاً بالاضطراب العاطفي الفصلي.
يتضمن علاج الاضطراب العاطفي الفصلي العلاج الضوئي و العلاج النفسي و الأدوية. قد يساعد علاج الاضطراب في الحفاظ على استقرار مزاج و دافع الشخص على مدار السنة.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

يعتبر هذا الاضطراب دوري و موسمي، أي أن الأعراض تبدأ و تختفي في الوقت نفسه من كل عام. عادةً ما تظهر أعراض الاضطّراب العاطفي الفصلي في أواخر الخريف أو أوائل الشتاء و تختفي في أيام الربيع و الصيف المشمسة. يعاني بعض الأشخاص من الاكتئاب في بداية الربيع أو الصيف. في كلتا الحالتين تكون المشاكل خفيفة في البداية و تصبح أكثر شدة مع مرور الوقت.

الاضطراب الفصلي الخريفي و الشتوي (الاكتئاب الشّتوي)
تتضمّن الأعراض ما  يلي:

  • الاكتئاب
  • اليأس
  • القلق
  • فقدان الطاقة
  • الانسحاب الاجتماعي
  • الإفراط في النّوم
  • فقدان الاهتمام بالنشاطات التي كان الشخص يستمتع بها
  • تغيرات الشهية و خاصة الرّغبة الشّديدة في تناول الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الكاربوهيدرات
  • زيادة الوزن
  • صعوبة التركيز و معالجة المعلومات


الاكتئاب الصيفي
تتضمّن أعراضه ما  يلي:

  • القلق
  • صعوبة النوم (الأرق)
  • التهيج
  • الاضطّراب
  • فقدان الوزن
  • فقدان الشهية
  • زيادة الرغبة الجنسية


الاضطراب الفصلي العكسي
عند بعض الأشخاص, يمكن أن يحمل الربيع و الصيف أعراض هوس أو شكل أقل حدة من الهوس (هوس خفيف). تتضمن هذه الأعراض المزاج المرتفع, والاضطّراب و ازدياد سرعة الأفكار و الكلام. يعتبر هذا المرض نوع من أنواع الاضطراب ثنائي القطب.
تتضمن أعراض الاضطّراب الفصلي العكسي ما يلي:

  • تصاعد مستمرّ في المزاج
  • نشاط إجتماعي متزايد
  • فرط في النشاط
  • حماس خارج عن السيطرة و غير متناسب مع الحالة


من الطّبيعي أن يمر المرء بأيام من الإحباط. يجب أن يرى الشخص طبيباً إذا شعر بالإحباط لعدة أيام على التوالي و كان من الصعب أن يستعيد الحافز للقيام بالنشاطات التي لطالما استمتع بها. من الضروري القيام بهذا الإجراء إذا لاحظ الشخص تغيرات في نمط النوم و الشهية أو اذا كان يشعر باليأس و يفكّر بالانتحار أو يجد نفسه يلجأ إلى الكحول للراحة و الاسترخاء.

الأسباب :

لا  يزال السبب الدقيق لهذا المرض مجهولاً. قد تلعب الوراثة و العمر و التّكوين الكيميائي الطّبيعي للجّسم (و هو أهمّ تلك العوامل) دوراً في الإصابة بهذا الاضطّراب، كما هو الحال بالنسبة لمعظم مشاكل الصحّة العقليّة. تتضمّن بعض العوامل الخاصة التي قد تلعب دوراً ما يلي:

الساعة البيولوجية للشخص (النّظم اليوماوي): قد يسبّب انخفاض مستوى أشعة الشمس في الخريف و الشتاء اضطراب ساعة الجسد الداخلية المسؤولة عن إعلام الشخص متى يجب أن ينام أو يستيقظ. قد يؤدّي هذا الاضطراب في(النّظم اليوماوي) إلى الاكتئاب.

مستويات الميلاتونين في الجسم: إن اختلاف الفصل قد يسبب خللاً في توازن هرمون الميلاتونين الطبيعي الذي يلعب دوراً في نمط النوم و المزاج. يجب على المريض استشارة الطبيب لمعرفة فيما إذا كان تناول متممات الميلاتونين خياراً جيداً.

مستويات السيروتونين في الجسم: إن انخفاض مستوى السيروتونين (و هي مادة كيميائية دماغية، ناقل عصبي) يؤثر في المزاج و قد يلعب دوراً في الاضطراب الفصلي. قد يسبب انخفاض أشعة الشمس انخفاضاً في السيروتونين ممّا يؤدّي إلى الاكتئاب.
تتضمن العوامل التي قد تزيد احتمال حدوث هذا الإضطراب ما يلي:

الإناث: أظهرت بعض الدراسات أن هذا المرض يتم تشخيصه بشكل أكبر عند النساء، لكن الرجال يعانون أعراض أكثر شدة.

العيش بعيداً عن خط الاستواء: يبدوأن هذا المرض أكثر شيوعاً عند سكان المناطق البعيدة عن خط الاستواء سواء من الجنوب أو الشمال. قد يكون السبب انخفاض أشعة الشمس خلال الشتاء و الأيام الأكثر طولاً خلال الصيف.

التاريخ العائلي: كما هو الحال بالنّسبة للأنواع الأخرى من الاكتئاب، فقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص المصابين لديهم على الأغلب أقرباء مباشرين يعانون من هذه الحالة.

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

يجب أخذ أعراض هذا المرض على محمل الجد. كما هو الحال بالنّسبة للأنواع الأخرى من الاكتئاب، يمكن أن تسوء حالة المريض و تؤدي إلى مشاكل اذا لم تتم المعالجة.
تتضمن المضاعفات ما يلي:

  • أفكار أو سلوك انتحاري
  • انسحاب اجتماعي
  • مشاكل في المدرسة أو العمل
  • الإدمان


تساعد المعالجة على تجنب المضاعفات خاصة اذا تم التشخيص و المعالجة قبل أن تسوء الأعراض.

العلاج:

تتضمن معالجة هذا المرض المعالجة الضوئية و الأدوية و المعالجة النفسية.

المعالجة الضوئية
يجلس المريض في المعالجة الضوئية على بعد بضعة أقدام من صندوق المعالجة الضوئية المختص حيث يتعرض للضوء الساطع. تقلد المعالجة الضوئية ضوء الشمس و يبدو أنها تسبب تغيراً في النواقل العصبية المرتبطة بالمزاج.
من السهل استخدام هذا النوع من العلاج و يبدو أنَّ آثاره الجانبية ضئيلة.
على الرغم من الاستخدام الواسع للمعالجة الضوئية و الفائدة التي تقدّمها تلك المعالجة، إلا أنّ آلية عملها و مدى فاعليّتها في علاج الاضطّراب العاطفي الفصلي غير واضحة بعد. قبل أن يشتري المرء صندوق المعالجة الضوئية أو يفكر بالمعالجة الضوئية يجب أن يستشير طبيبه أو أخصّائي الصحّة العقليّة ليتأكد من أنها خطوة جيدة و أنه سيحصل على صندوق معالجة ضوئية عالي الجودة.

الأدوية
يستفيد بعض المصابين بالاضطّراب العاطفي الفصلي من المعالجة بمضادات الاكتئاب خصوصاً إذا كانت الأعراض شديدة.
تتضمّن الأدوية التي تُستَخدَم عادةً ما يلي:
 Bupropion نمط مطول التأثير من مضاد الاكتئاب. قد يساعد على منع نوبات الاكتئاب عند الأشخاص الذين لديهم تاريخٌ في الإصابة بهذا المرض.


مضادات اكتئاب أخرى
تتضمن مضادات الاكتئاب التي تُستَخدَم بشكلٍ شائع:

Paroxetine
Sertraline
Fluoxetine
Venlafaxine
 
قد ينصح الطبيب أن يبدأ المريض العلاج بمضادات الاكتئاب قبل وقت ظهور الأعراض في كل عام. قد ينصح أيضاً بالاستمرار بتناول مضادات الاكتئاب لفترة أطول من الذي تتطلبه عادة الأعراض لتزول.
يجب الانتباه أنه قد تمر عدة أسابيع قبل أن يلاحظ المرء الفوائد الكاملة من المعالجة بمضادات الاكتئاب. علاوة على ذلك، قد يحتاج المريض الى تجربة عدة أدوية مضادة للاكتئاب ليجد الدواء الأنسب له و بأقل ما يمكن من التّأثيرات الجانبية.

المعالجة النفسية
تعتبر المعالجة النفسية خياراً آخراً لمعالجة هذا المرض. على الرغم من الاعتقاد بأن هذا المرض متعلق بعمليات كيمائية حيوية إلا أن المزاج و التصرفات قد تساهم في الأعراض ايضاً. تساعد المعالجة النفسية المريض على تحديد و تغيير الأفكار و التصرفات السلبية التي قد تكون السبب في جعل الشخص يشعر بأنّه أسوأ حالاً. يستطيع المريض أن يتعلم طرق صحية للتّأقلم مع الاضطراب الفصلي و السيطرة على الاجهاد النفسي و التّوتّر.

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:







نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل