الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

الحكّة الجّلدية

تعريف المرض


اسم المرض: الحكّة الجّلدية الحكّة الجّلدية
الزمرة المرضية: الأمراض الجلدية
Click here to read in English

التعريف:

الحكّة الجّلدية هي شعورٌ غير مريح و مزعج يجعل المرء يرغب بالحكّ.
أنّ حكّة الجّلد قد يكون لها مئات الأسباب المحتملة، فقد تنجم عن الطّفح أو أيّ حالة أخرى كالصداف أو التهاب الجّلد، أو قد تكون حكّة الجّلد أحد أعراض مرض داخلي كأمراض الكبد أو القصور الكلوي، و قد يبدو الجّلد طبيعيّاً على الرّغم من وجود الحكة، أو قد يترافق مع احمرار أو قساوة في الجّلد أو نتوءات أو بثور.

يُعَدّ التّعرّف على السّبب الكامن وراء حكّة الجّلد و معالجته أمراً ضرورياً للحصول على راحة طويلة الأمد. تتضمّن علاجات الحكّة استخدام الأدوية و الضّمادّات المبللة و العلاج الضوئي. يمكن أن تساعد إجراءات العناية الذّاتيّة بما فيها المنتجات المضادّة للحكّة و الحمّامات الباردة على تخفيف الحكّة و تهدئة الجلد.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

قد تصيب حكّة الجّلد مساحات صغيرة في الذراع أو السّاق، أو قد تحدث في كامل الجسم، و قد تظهر حكّة الجّلد دون أيّة تغيّرات ملحوظة أخرى في الجّلد، أو قد تترافق مع ما يلي:

 

  • احمرار
  • نتوءات أو بقع أو بثور
  • جفاف و تشقق في الجلد
  • تغير تركيب الجلد ليصبح حرشفياً أو متقشراً.


تستمرّ حكّة الجّلد في بعض الأحيان لفترة طويلة و قد تصبح شديدةً جدّاً، فكلّما قام المصاب بفرك أو خدش المنطقة المصابة، كلّما ازدادت الحكّة و العكس بالعكس، و قد يصبح التّوقّف عن الحكّة و الخدش أمراً صعباً.

يجب على الشخص رؤية الطّبيب أو استشارة أخصّائي الأمراض الجّلديّة في الحالات التّالية:

 

  • استمرار الحكّة لأكثر من أسبوعين و عدم تحسّنها باتّخاذ إجراءات العناية الذّاتيّة
  • إذا كانت الحكّة شديدةً جدّاً و أدت إلى الشعور بعدم الرّاحة و عدم القدرة على القيام بالأعمال اليومية  و عدم القدرة على النوم
  • عدم وجود مبرّر للحكّة
  • إذا أصابت الحكة الجّسم بأكمله
  • إذا ترافقت مع أعراضٍ أخرى كالتعب المفرط أو فقدان الوزن أو التّغيّرات في عادات التّبرّز أو تواتر التبوّل أو الحمّى أو احمرار الجّلد.

الأسباب :

جفاف الجّلد:
إنّ حكّة الجّلد التي لا تترافق مع أيّ تغيّراتٍ واضحة في الجّلد (كالطّفح مثلاً) غالباً ما تكون بسبب جفاف الجّلد.
ينجم جفاف الجّلد عادةً عن عوامل بيئيّة يمكن السّيطرة عليها بشكلٍ جزئي أو كلّي، و تتضمّن الطّقس الحار أو البارد مع مستويات الرّطوبة المنخفضة و استخدام مكيّفات الهواء لفترة طويلة و التّدفئة المركزيّة و الغسل أو الاستحمام أكثر من اللّزوم.

الأسباب الأخرى المحتملة:
قد تنجم حكّة الجّلد عن مشاكل أخرى أيضاًـ حيث تعتبر المشاكل الجلدية و الأمراض الداخلية و التفاعلات الدوائية التحسسية على رأس القائمة و التي تتضمّن ما يلي:

مشاكل الجّلد و الطّفح: تسبّب العديد من مشاكل الجّلد الحكّةً، بما فيها الصداف و التهاب الجّلد و الجّرَب و القمل و جدري الماء و الشّرى و كتوبيّة الجّلد.
في هذه الحالات، تصيب الحكّة مناطق معيّنة و تترافق مع أعراضٍ أخرى كاحمرار الجّلد و تخريشه أو التورم و البثور.

الأمراض الدّاخليّة: تتضمّن أمراض الكبد و سوء امتصاص القمح (الدّاء الزّلاقي) و القصور الكلوي و فقر الدّم الناجم عن عَوَز الحديد و مشاكل الغدّة الدّرقيّة و السّرطانات – بما فيها ابيضاض الدّم و اللمفوما – و في تلك الحالات تصيب الحكّة الجّسم بأكمله، و ليس منطقةً محدّدة فقط، قد يبدو الجّلد طبيعيّاً، عدا عن وجود مناطق متخرشة.

التّخريش و ردود الفعل التّحسّسيّة: قد يحدث تخريش الجّلد و الحكّة بسبب الصّوف و المواد الكيميائيّة و أنواع من الصّابون و مواد أخرى.
تسبب أحياناً المواد ردّة فعلٍ تحسّسيّة، كما هو الحال بالنسبة للّبلاب السّام أو مستحضرات التّجميل، و قد تسبّب حساسيات الطعام ردود فعل تّحسّسيّة تثير الحكّة في الجّلد.

الأدوية: قد يحدث الطفح المنتشر و الحكّة كرد فعل على تناول بعض الأدوية كالمضادّات الحيويّة أو الأدوية المضادّة للفطريّات أو مسكنات الألم.

الحمل: تعاني بعض النساء من الحكّة خلال الحمل، خاصّةً في منطقة البطن و الفخذين و الثّديين و الذّراعين. قد تتفاقم مشاكل الحكة الجلدية، كالتهاب الجّلد، أثناء الحمل.

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

قد تزداد شدّة الحكّة مع الحكّ و الخدش لفترة طويلة، و قد يؤدّي ذلك إلى الالتهاب الجّلدي العصبي (الحزاز البسيط المزمن)، و الالتهاب الجّلدي العصبي هو حالة تصبح فيها المنطقة التي تتعرّض للخدش بشكل متكرّر ثخينة و صلبة.
قد ينسلخ الجّلد عن تلك الرّقع أو تصبح حمراء أو داكنةً أكثر من باقي الجّلد، كما قد يؤدي الخدش المستمرّ إلى إنتان جرثومي في الجّلد و يؤدي إلى تندب دائم أو تغير في لون الجّلد.

العلاج:

 عندما يتمّ التّعرّف على سبب حكّة الجّلد، فقد يتضمّن علاجها ما يلي:

الأدوية: تتضمّن مضادّات الهيستامين الفمويّة للحساسيّات أو الشّرى و كريمات الستيروئيدات القشرية للحكّة النّاجمة عن التهاب الجّلد.
الضّمادات الرّطبة: تتضمن وضع الكريم الطبي على المنطقة المصابة و من ثمّ تغطيتها بمادّة القطن الرّطبة و التي تمّ نقعها بالماء أو بأيّ محلول آخر، حيث تساعد الرّطوبة في الضّمادة الرّطبة على امتصاص الجّلد للكريم الطّبي.
علاج المرض الكامن: إذا كان هنالك مرض داخلي كأمراض الكلية أو عَوَز الحديد أو مشكلة في الغدّة الدّرقيّة فإنّ علاج تلك الأمراض غالباً ما يخفّف الحكّة، كما قد يُنصَح بطرائق أخرى لتخفيف الحكّة.
العلاج بالضّوء: يتضمن تعريض الجّلد لبعض الموجات بأطوال محددة من الأشعّة فوق البنفسجيّة، و يتمّ تحديد عدّة جلسات لحين تمام السّيطرة على الحكّة.

على الرّغم من أنّ العديد من أنواع الحكّة تتجاوب بشكل جيّد مع العلاج، إلا أنّ التّخلص من الحكّة قد لا يتم بشكل فوري، و قد تمّت صناعة العديد من الكريمات و المراهم بشكلٍ خاص للتّخفيف من الحكّة و تتضمّن استخدام مواد تخديريّة موضعية لفترة قصيرة مثل lidocaine أو benzocaine أو المراهم و الغسولات كالمنثول أو الكافور أو الكالامين. على الرّغم من أنّ شأن هذه المنتجات المضادّة للحكّة أنّ تخفّف الحكّة بشكل فوري، إلا أنّ علاج المشكلة الكامنة هو أهمّ ما يمكن فعله للشّعور بالرّاحة على المدى الطّويل.

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:







نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل