الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

متلازمة ما بعد الارتجاج

تعريف المرض


اسم المرض: متلازمة ما بعد الارتجاج متلازمة ما بعد الارتجاج
الزمرة المرضية: الأمراض العصبية
Click here to read in English

التعريف:

تعتبر متلازمة ما بعد ارتجاج الدماغ اضطراباً معقداً يتضمن أعراضاً -كالصداع و الدوار- و التي تستمر لأسابيع و أحياناً لأشهر بعد الأذية التي سببت الارتجاج.

الارتجاج هو عبارة عن أذية رضية بسيطة للدماغ، تحدث عادةً بعد تعرض الرأس لصدمة ما، و ليس بالضرورة أن يفقد المريض  وعيه ليحصل على تشخيص للارتجاج أو متلازمة ما بعد الارتجاج، كما لا يبدو أن خطر تطوّر متلازمة ما بعد الارتجاج يتعلَّق بشدة الأذية البدئية للدماغ.
تتطوّر متلازمة ما بعد الارتجاج لدى معظم المصابين في غضون الأيام السبعة إلى العشرة الأولى من الأذية و تتراجع عادةً في غضون ثلاثة أشهر، علماً أنها قد تستمر لسنة أو أكثر.

يهدف علاج متلازمة ما بعد الارتجاج إلى التخفيف من أعراض معينة.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

تتنوع أعراض هذه المتلازمة و تتضمن:

 

 

  • الصداع
  • الدوار
  • التعب
  • الانفعالية
  • القلق
  • الأرق
  • فقدان التركيز و الذاكرة
  • الحساسية من الضجة و الضوء

 

تتنوع أنماط الصداع الذي يحدث بعد الارتجاج إذ قد يكون من أنواع الصداع الشديد أو العنقودي أو  الشقيقة، و لكن يعاني معظم المرضى من شدة الصداع، و الذي قد يعزى لأذية الرقبة أثناء إصابة الرأس.


كما قد يعاني المرضى في بعض الحالات من تغيرات في السلوك أو تغيرات عاطفية بعد الأذية الخفيفة للدماغ، إذ قد يلاحظ بعض أفراد العائلة أن المريض أصبح أكثر تهيّجاً أو شكاكاً
أو مجادلاً أو عنيداً.


تجب زيارة الطبيب عند الإصابة بأذية شديدة على الرأس بما فيه الكفاية لتسبب تخليطاً أو فقدان ذاكرة، حتى لو لم تؤد لفقدان الوعي، و إذا حدثت الإصابة خلال ممارسة الرياضة، يجب إسعاف المصاب فوراً و عليه ألا يعود لممارسة الرياضة خشية زيادة الضرر سوءاً.
 

الأسباب :

يعتقد بعض الخبراء أن متلازمة ما بعد الارتجاج تنجم عن الأذية البنيوية للدماغ أو عن خلل في جهاز النقل العصبي، الناجمة بدورها عن تأثير الضربة المسببة للارتجاج، في حين يعتقد البعض الآخر أنها متعلّقة بالعوامل النفسية، خصوصاً أن معظم الأعراض الأكثر شيوعاً- كالصداع و الدوار و اضطرابات النوم- مشابهة لتلك التي يعاني منها المصابون بالاكتئاب أو القلق أو اضطراب الشدة ما بعد الرض PTSD، و عموماً تلعب كلا من التأثيرات الفيزيولوجية لأذية الدماغ و الارتكاسات العاطفية لهذه الأذية ـ في العديد من الحالات ـ دوراً في تطوّر الأعراض.
لم يحدد الباحثون بعد لم تظهر أعراض دائمة بشكل تالٍ لارتجاج الدماغ لدى بعض المرضى فقط دوناً عن غيرهم، و لا يوجد ما يشير إلى الارتباط بين شدة الأذية و احتمال تطوّر الأعراض الدائمة لمتلازمة ما بعد الارتجاج.

تتضمن عوامل الخطورة لحدوث هذه المتلازمة:


كبر السن: حيث يزداد خطر حدوثها بتقدم السن.
الإناث: حيث تشخص  إصابة الإناث بهذه المتلازمة أكثر  من الذكور، و ربما يعود سبب ذلك إلى أن الإناث يطلبن الاستشارة الطبية بشكل أكبر في حال حدوث هذه الأعراض.
الارتجاج الناجم عن حوادث السيارات أو السقوط أو الاعتداء: في حين يبدو الارتجاج الناجم عن الإصابات الرياضية أقل ترافقاً مع هذه المتلازمة.

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

لا يوجد

العلاج:

لا يوجد علاج نوعي لمتلازمة ما بعد الارتجاج، بل يقوم الطبيب بعلاج الأعراض التي يعاني منها المريض كل على حدة، و تعتبر الأعراض خاصة بكل مريض من حيث نمطها و تكرارها.


الصداع:
يبدو أن الأدوية المستخدمة لعلاج الشقيقة أو الصداع التوتري، بما فيها بعض مضادات الاكتئاب، تكون فعّالة عندما تترافق هذه الأنماط من الصداع مع متلازمة ما بعد الارتجاج، كما قد يؤدي تناول المسكنات بشكل مفرط ـ سواء التي تؤخذ بدون وصفة أو تلك التي يصفها الأطباء ـ إلى استمرار صداع متلازمة ما بعد الارتجاج.
قد تكون المعالجة الفيزيائية مفيدة في علاج أعراض الصداع التوتري.


مشاكل الذاكرة و التفكير:
لا يوجد أدوية حالياً ينصح بوصفها لعلاج مشاكل الإدراك الناجمة عن الأذية البسيطة للدماغ، و تتراجع معظم هذه المشاكل تلقائياً في غضون أسابيع لأشهر بعد الأذية، و من المفيد إتباع أنظمة إعادة التأهيل المركّزة و لفترات قصيرة بما فيها استخدام الروزنامة الجيبية أو المنظّم الالكتروني أو التقنيات الأخرى.


الاكتئاب و القلق:
إذا كان المريض يعاني من القلق و الاكتئاب بعد الارتجاج فمن المفيد مناقشة الموضوع مع طبيب نفسي أو معالج نفسي ذو خبرة في التعامل مع مرضى الأذيات الدماغية، كما يمكن وصف الأدوية لعلاج الاكتئاب أو القلق.


تتحسن الأعراض غالباً بعد أن يعلم المريض أن أعراضه ناجمة عن سبب ما و أن المرض سيتحسّن بمرور الوقت، حيث يساعد تثقيف المريض بحالته على تخفيف مخاوف المريض و إدخال الطمأنينة لقلبه.
 

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:







نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل