الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

الإنتان بالكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين

تعريف المرض


اسم المرض: الإنتان بالكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين الإنتان بالكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين
الزمرة المرضية: الأمراض الانتانية
Click here to read in English

التعريف:

ينجم هذا الإنتان عن جراثيم العنقوديات المذهبة، و تنتمي الكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين إلى سلالة من العنقوديات المذهبة المقاومة للصادات واسعة الطيف التي تستخدم لعلاجها، و يمكن أن يكون هذا المرض قاتلاً.

يحدث هذا الإنتان غالباً في المشافي أو أماكن الرعاية الصحية الأخرى كدور الرعاية و مراكز غسيل الكلى، و تعرف  بالمكورات المذهبة المقاومة للميثيسيللين المكتسبة في المشافي. يكون كبار السن و المرضى الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي في خطر أكبر للإصابة بهذه الجرثومة، و حديثاً, وُجد نوع آخر من هذه الجرثومة بين الأصحاء في المجتمع، و يكون هذا النوع ــ الجرثومة المكتسبة في المجتمع ــ مسؤولاً عن الإنتانات الجلدية الخطيرة و التهابات الأنسجة الرخوة و الشكل الخطير من ذات الرئة.

فريق العمل:


اعداد: القسم العلمي

أعراض وأسباب

الأعراض:

تبدأ إنتانات العنقوديات المذهبة الجلدية, متضمنة هذه الجرثومة المقاومة للميثيسيللين, بنتوءات حمراء صغيرة مشابهة عادةً للبثرات أو الدمامل أو لدغات العنكبوت، و يمكن أن  تتحول سريعاً إلى خراجات عميقة و مؤلمة تتطلب بزلاً جراحياً. قد تبقى الجراثيم محصورة في الجلد أحياناً، لكنها يمكن أن تخترق الجلد أيضاً، و تُسبب إنتانات مهددة للحياة في العظام و المفاصل و الجروح و مجرى الدم و صمامات القلب و الرئتين.

الأسباب :

الكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين هي سلالة من العنقوديات المذهبة مقاومة للصادات واسعة الطيف التي تستخدم لعلاجها.


إنتانات العنقوديات  المذهبة
توجد العنقوديات المذهبة على الجلد أو داخل الأنف بشكل طبيعي لدى ثلث الناس، و يدعى من يحمل هذه الجراثيم دون أن يكون مريضاً بحامل الجرثوم و ليس بمخموج، و يمكن أن يكون حملة الجرثوم سليمين تماماً، و لكنهم قادرون مع ذلك على نقل الجرثومة للآخرين.

لا تكون المكورات العنقودية ضارة عموماً ما لم تدخل الجسم عن طريق جرح ما، و حتى في هذه الحالة فإنها غالباً ما تسبب فقط مشاكل طفيفة في الجلد لدى الأصحاء، و لكنها قد تسبب مشاكل خطيرة أحياناً ــ غالباً لدى كبار السن و من لديهم ضعف في جهازهم المناعي ــ عادة في المستشفيات و مرافق الرعاية على المدى الطويل، لكن في السنوات القليلة الماضية، أصيب عدد من الأصحاء في المجتمع بإنتانات خطيرة، منهم على سبيل المثال الرياضيون الذين يتشاركون المعدات أو الأغراض الشخصية.

مقاومة الصادات الحيوية
على الرغم من أن الجراثيم تملك وسائل و تكتيكات خاصة ساهمت في مقاومتها للصادات الحيوية، إلا أن البشر يتحملون  معظم المسؤولية عن هذه المشكلة، و تتضمن الأسباب الرئيسية لمقاومة الصادات الحيوية ما يلي :


الاستخدام غير الضروري للصادات الحيوية: كالكثير من الجراثيم الخطيرة، أتت الكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين كنتيجةٍ لعقود من الإفراط في الاستخدام غير الضروري للصادات الحيوية، إذ كانت الصادات الحيوية تُوصف لسنوات في حالات نزلات البرد و الأنفلونزا و الالتهابات الفيروسية الأخرى التي لا تستجيب أساساً لهذه الأدوية، فضلاً عن الالتهابات البكتيرية البسيطة التي تكون محددة لذاتها.

الصادات الحيوية في الغذاء و الماء: أحياناً لا تكون الأدوية المصدر الوحيد للصادات الحيوية.

الطفرات الجرثومية: حتى عندما تستخدم الصادات الحيوية بشكل مناسب، فإنها تسهم في ظهور جراثيم مقاومة للأدوية لأنها لا تدمر كل جرثومة تستهدفها. تعيش الجراثيم بشكل سريع التطوّر، لذا سرعان ما تتعلم الجراثيم التي تُعالج بصاد حيوي واحد مقاومة البقية، كما يمكن لبعض الجراثيم أن تصبح مقاومة لأي من الصادات في نهاية الأمر و ذلك لأن الجراثيم تتحول و تشكل طفرات بسرعة أكبر بكثير من إمكانية إنتاج أدوية جديدة، لهذا السبب يكون القليل من الأدوية فعالاً ضد معظم أشكال المكورات العنقودية،
لأن سلالات المستشفى و المجتمع من هذه الجرثومة تحدث عادة في حالات مختلفة و تكون عوامل الخطر للسلالتين مختلفة.


عوامل الخطر للكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين المكتسبة في المجتمع

السن المبكر: يمكن أن تكون هذه الجرثومة خطيرة خاصة لدى الأطفال، و تدخل الجسم غالباً عن طريق جرح أو كشط، يمكن أن تسبب هذه الجرثومة إنتاناً واسع الإنتشار بسرعة، كما قد يكون الأطفال أكثر عرضة لأن جهازهم المناعي لم يتطوّر بشكل  كامل بعد أو لم يشكل أجساماً مضادة للجراثيم الشائعة، كما يكون الأطفال و البالغون الشباب أكثر عرضةً من الأشخاص الأكبر سناً للإصابة بالأشكال الخطيرة من ذات الرئة، و التي يمكن أن تنجم عن هذه الجرثومة.

المشاركة في النشاطات الرياضية التي تتطلب الاحتكاك: تصيب هذه الجرثومة الفرق الرياضية، إذ أنها تنتشر بسهولة من خلال الجروح و الخدوش و ملامسة الجلد.

مشاركة المناشف أو المعدات الرياضية: انتشرت هذه الجرثومة بين الرياضيين الذين يتشاركون باستخدام الشفرات و المناشف و الزي الموحد أو المعدات.

وجود ضعف في الجهاز المناعي: يكون الأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة، مثل أولئك المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية أو بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة أكثر عرضة للإصابة بإنتانات حادة بهذه الجرثومة.

الحياة في ظروف غير صحية أو مزدحمة: تفشت هذه الجرثومة  في معسكرات التدريب العسكري و في السجون.

مرافقة العاملين في مجال الرعاية الصحية:  يكون الأشخاص الذين هم على اتصال وثيق مع العاملين في مجال الرعاية الصحية في خطر متزايد للإصابة بإنتانات العنقوديات الخطيرة.

بالإضافة إلى عوامل الخطر هذه، تنتشر هذه الجرثومة أيضاً من خلال مجموعات معينة من مثليي الجنس من الرجال.

عوامل الخطر للكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين المكتسبة في المشافي

الإقامة الحالية أو الحديثة في المستشفى: ما تزال هذه الجرثومة مصدراً للقلق في المستشفيات، حيث يمكن أن تهاجم المرضى الأكثر حساسية لها، كالمسنين و ذوي المناعة الضعيفة و المصابين بالحروق و الذين خضعوا لجراحاتٍ باضعة أو من لديهم مشاكل صحية خطيرة كامنة. ينطبق هذا الأمر على من يبقى في المستشفى لأكثر من 14 يوماً. قدر تقرير صدر عام 2007 بأنه تتم الإصابة أو تواجد هذه الجرثومة لدى 46 شخصاً من أصل  1000 يقيمون في المستشفى.

العيش في منشأة للرعاية على المدى الطويل: تكون هذه الجرثومة منتشرة أيضاً في هذه المرافق، حيث يمكن أن يقوم الحاملون لهذه الجرثومة بنشرها حتى لو لم يكونوا مريضين.

الأجهزة الغازية: يكون الأشخاص الذين يخضعون لغسيل الكليتين أو القثطرة أو المزودين بأنابيب تغذية أو أجهزة غازية أخرى أكثر عرضة لخطر.بالجرثومة.

الاستخدام الحديث للصادات الحيوية: يمكن للعلاج بالفليوروكينولونات (fluoroquinolones) مثل ciprofloxacin و ofloxacin و levofloxacin أو cephalosporin أن يزيد من خطر الإصابة بهذه الجرثومة.

المضاعفات والعلاج

المضاعفات:

لا يوجد

العلاج:

لا تزال  كلتا السلسلتين من الكريات العنقودية المذهبة المقاومة للميثيسللين ( المكتسبة في المستشفى أو المجتمع) تستجيبان لأدوية محددة، و كثيراً ما يعتمد الأطباء على الصاد الحيوي vancomycin لعلاج الجراثيم المقاومة في المستشفيات و مرافق الرعاية. يمكن علاج هذه الجرثومة بالفانكومايسين أو غيره من الصادات الحيوية التي أثبتت فعاليتها ضد سلالات خاصة، رغم أن الفانكومايسين قد ينقذ حياة المرضى، إلا أنه أصبح أقل فعالية أيضاً، إذ يوجد في بعض المستشفيات سلالات من هذه الجرثومة يصعب القضاء عليها بالفانكومايسين.

قد لا تكون الصادات الحيوية ضرورية في بعض الحالات، فقد يقوم الأطباء مثلاً ببزل الخراجات السطحية التي تسببها هذه الجرثومة بدلاً من علاج هذا الإنتان بالأدوية.

الإنذار:

غير متوفر

رأي الطبيب

اسم الخبير:
التأهيل العلمي:
الإختصاص: -

رأي الطبيب :

للمتخصصين

تجارب سريرية:

غير متوفر

 

أحدث الأدوية:

--

 

مصادر و معلومات:







نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل