الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

إياس النساء الباكر ينذر بالنزف حتى الموت


إياس النساء الباكر ينذر بالنزف حتى الموت

(إيفارمانيوز) - قد تكون التغيرات النفسية المترافقة مع دخول المرأة سن اليأس نقطة انعطاف في مسار حياتها الاجتماعية وتأقلمها، ولكن الصحة النفسية قد تكون آخر أولويات المرأة التي فاجأها انقطاع الدورة الشهرية في وقت أقل من المتوقع، فقد وجدت دراسة أمريكية حديثة أن انقطاع الطمث المبكر يُضمر خطورة الإصابة بنزيفٍ قاتلٍ في الدماغ.

قبل أمدٍ قصير زفّ الباحثون البشرى لمن بكّرن بسن اليأس بأهمية ذلك بتخفيف حدّة أعراض الروماتيزم، إلا أن البسمة على شفاههنّ لم تلبث أن اختفت إثر معلوماتٍ صادرةٍ عن دراسة نُشرت مؤخراً في مجلة Journal of NeuroInterventional Surgery عن دور سن اليأس المبكر بحدوث "أم دم" في شرايين الدماغ، وأم الدم - أو تمدد الأوعية الدموية - تنتج أساساً عن انتفاخ شاذ في الشريان يبقى صامتاً غالباً حتى يتمزق مخلفاً نزيفاً قد يؤدي للموت أو العيش مع عاهة دائمة، وإن تقلبات مستوى الإستروجين (هرمون أنثوي) متهمةٌ بإحداث أم الدم، وهو ما يجعل النساء عموماً أكثر عرضةً من الرجال لخطورة هذا المرض الوعائي.

وفي هذا السياق فقد جمع الباحثون المعلومات من السجلات الطبية لـ 76 امرأة فوق سن اليأس عانين من أمهات دمٍ أغلبها لم يتمزق، وسُجِّل عدد الحمول وموعد بدء وانقطاع الطمث لديهنّ لتحديد فترة التعرض لهرمون الاستروجين على طول الحياة، وقورِنت هذه المعلومات مع أخرى مأخوذةٍ من دراسة من عام 2002 لنساءٍ مشابهاتٍ لهنّ بسن اليأس، فبيّنت النتائج أهمية كل تأخر بسن اليأس لأربعة أعوام في الحد من مخاطر أمهات الدم بما مقداره 21%, وتنخفض هذه المخاطر بشكل أوضح عند الخضوع لمعالجات هرمونية معيضة بما مقداره 77%، أما عن زيادة الخطورة فلم يثبت للتدخين دورٌ في ذلك على عكس الكحول.

إن أهمية هذه الدراسة تنبع من الخطورة البالغة لأم الدم على الحياة وبأحسن الأحوال على الأداء الوظيفي للفرد، فمريض من عشرة مرضى أم دم متمزقة يموت قبل أن يصل للمشفى, ومن هؤلاء الناجين مريض من كل خمسة سيعاني من إعاقة شديدة، ومن هنا تأتي ضرورة إيجاد وسيلة للكشف المبكر عنها كما أكد الباحثون المساهمون بالدراسة بقولهم: "إن البيانات المستخلصة من الدراسة من الممكن أن تساعد في تحديد عامل خطورة وهدف مقصود في آفاق المعالجات المستقبلية".


Click here to read in English

اعداد: حسن زيتون


المصدر :

إيفارمانيوز






تعليقات القراء

أضف تعليقاً

لاستخدام هذه الخدمة يرجى تسجيل الدخول

اسم المستخدم:
كلمة السر:


تعليقات facebook

نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل