الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

سوء معاملة الفتيات الصغيرات يحدّد وقت بلوغهنّ!


سوء معاملة الفتيات الصغيرات يحدّد وقت بلوغهنّ!

(إيفارمانيوز) - وجد خبراء كلّية الطبّ في جامعة بوسطن الأمريكيّة علاقة تربط سوء المعاملة التي تُمارس على الفتيات أثناء طفولتهنّ مع وقت حدوث البلوغ لديهنّ وبالتالي ارتفاع خطر إصابتهنّ بالعديد من الأمراض.

فمن خلال مراجعتها لملفّات ما يزيد عن 68 ألف امرأة، وجدت قائدة الدراسة الدكتورة "رينيه بوينتون جاريت" أنّ النساء اللواتي صرّحن بتعرّضهنّ للتحرّش الجنسيّ أثناء طفولتهنّ كُنّ أكثر احتمالاً بنسبة 49 بالمئة لحدوث الطمث المبكّر لديهنّ، أي حدوثه قبل سنّ الحادية عشر، في حين لاحظت الدكتورة أنّ النساء اللواتي اعترفنَ بتعرّضهنّ لدرجات شديدة من العنف الجسديّ كُنّ أكثر احتمالاً بنسبة 50 في المئة لتأخّر بلوغهنّ إلى ما بعد سن الخامسة عشر.

حيث تقول الدكتورة رينيه: "لقد ارتبط سوء معاملة الفتيات أثناء الطفولة مع تأخّر أو تسارع بلوغهنّ وذلك تبعاً لسوء المعاملة التي خضعنَ لها"، مشيرةً إلى أنّ سوء المعاملة يمكن أن تتظاهر بأشكالٍ مختلفة فهي - على حدّ تعبير الدكتورة - لا تتّبع نظاماً معيّناً في تأثيرها على صحّة الفتيات الصغيرات.

هذا وتنبع أهميّة وقت حدوث الحيض لدى الفتيات - بعيداً عن العبء النفسيّ الجليل لسوء المعاملة والذي يرافق الفتاة طوال حياتها - مع ارتباطه بالعديد من الأمراض الجسديّة الخطيرة نوعاً ما، إذ أنّ البلوغ المبكّر يرتبط بشكل ملحوظ مع ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية بالإضافة إلى ارتباطه مع سوء الوظيفة الاستقلابيّة والسرطان والاكتئاب، في حين يكون البلوغ المتأخّر مترافقاً مع انخفاض الكثافة المعدنيّة للعظام والاكتئاب أيضاً.

وتضيف الدكتورة رينيه في المقال الذي تمّ نشره في النسخة الالكترونيّة من المجلّة الشهيرة التي تُعنى بصحّة المراهق Journal of Adolescent Health قائلةً: "نحتاج إلى المزيد من العمل في مجال سوء المعاملة تجاه الأطفال وذلك لمعرفة التأثيرات المحتملة له على صحّتهم وترجمة النتائج على أرض الواقع إلى ممارسات عمليّة من شأنها أن تحسّن الصحّة العامّة لكلّ طفلّ ناجٍ من سوء المعاملة".

وتنوّه الدكتورة رينيه في نهاية البحث إلى ضرورة القيام بدراسات مستقبليّة لاستكشاف خصائص الاعتداء على الأطفال بما يترتّب عليه من نتائج صحيّة مختلفة بحسب توقيت حدوث الاعتداء ونوعه وشدّته فضلاً عن السياق الاجتماعي الذي حدث فيه.



اعداد: عبد اللطيف جانات


المصدر :

إيفارمانيوز






تعليقات القراء

أضف تعليقاً

لاستخدام هذه الخدمة يرجى تسجيل الدخول

اسم المستخدم:
كلمة السر:


تعليقات facebook

نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل