الرئيسية
حسابي
حول الموقع
المنتدى
اتصل بنا
English
الأخبار الطبية الأخبار الطبية
المقالات الطبية المقالات الطبية
آخر الندوات والمؤتمرات آخر الندوات والمؤتمرات
الدلائل الإرشادية الدلائل الإرشادية
مكتبة الفيديو مكتبة الفيديو
الأمراض الأمراض
تابعنا على : twitter facebook بوكسيز تابعني على ثبّت - موقع مشاركة الأخبار و عناوين الانترنت العربية
النشرة البريدية

اختر المواضيع المرغوبة:
الأخبار المقالات الدلائل الإرشادية جدول الفعاليات الفيديو موجز المجلات الطبية

آخر المشتركين
البــحــث المـتـقـدم »

حتى سبونج بوب قد يقلق نوم الصغار


حتى سبونج بوب قد يقلق نوم الصغار

(إيفارمانيوز) - يبدو أن الأمهات كن على حق عندما كن يرسلن أطفالهن إلى النوم قائلين لهم بأن ما يعرض على التلفاز ليس لأعمارهم، فقد أضافت دراسةٌ جديدة المزيد إلى الأدلة القائلة بأن مشاهدة الأطفال لمشاهد عنيفة تؤدي إلى اضطراب النوم لديهم.

وفي هذه الدراسة التي نُشرت البارحة 6 آب/أغسطس في مجلة Pediatrics وجد كل من الدكتورة ميشيل غاريسون والدكتور ديمتري خريستاكوس من معهد سياتيل لأبحاث طب الأطفال بأن الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين الثالثة والخماسة ويشاهدون فقط البرامج التلفازية الملائمة لأعمارهم يقل احتمال تعرضهم لمشاكل تطال نومهم، كصعوبة بدء النوم أو الاستيقاظ المتكرر أو الكوابيس مقارنة بالأطفال الذين يتابعون برامج غير ملائمة لأعمارهم.

وما يثير الدهشة هو أن بعضاً من هذه البرامج غير الملائمة لأعمار أطفال ما قبل المدرسة قد تكون برامج شائعة نسبياً ولا يُعتقد بضررها كبرنامج سبونج بوب وفقاً لما ذكرت الدكتورة غاريسون.

تضمنت هذه الدراسة 600 طفل تتراوح أعمارهم بين الثالثة والخامسة تلقت عائلات نصفهم زياراتٍ وتعليمات بخصوص نوعية ما يشاهدونه قبل النوم أم النصف الثاني من المشاركين فقد تلقت عائلاتهم تعليمات بخصوص تغذيتهم.

تذكر الدكتورة غاريسون: "إن إجراء تغيير بسيط في نوعية ما يشاهده هؤلاء الصغار قبل ذهابهم للنوم يستحق المحاولة، ورغم أن الآباء والأمهات يشعرون أحياناً بالعجز ويخطر ببالهم التخلص من جهاز التلفاز ككل إلا أنه لا داعي لهذا الإجراء، فكل ما نحتاجه هو تغيير البرنامج الذي يتابعه صغارنا".

وقد وجد الباحثون أن الأطفال الذين تابعوا برامج تحتوي مواد عنيفة أو غير ملائمة لأعمارهم كانوا أكثر عرضة للكوابيس الليلية ولصعوبة بدء النوم وللاستيقاظ خلاله مقارنة بالأطفال الذين لم يشاهدوا مثل هذه البرامج، والذين انخفض احتمال إصابتهم بهذه المشاكل بمعدل 64%.

ذكرت الدكتورة غاريسون بأن الأطفال الذين يبلغون الثامنة ويشاهدون برامج عن الأبطال الخارقين وما قد تحمله هذه البرامج من مشاهد عنيفة قادرون على إدراك البعد الخيالي لما يشاهدون أما بالنسبة لأطفال الثالثة فمثل هذه المشاهد مخيفة جداً لهم، ورغم أن مشاهدة التلفاز أصلاً غير محبذة قبل النوم، ويفضل عليها قراءة الكتب واللعب بألعاب لطيفة، إلا أن بعض البرامج التي تركز على الأحرف والأعداد والمهارات الاجتماعية قد تكون خياراً جيداً إن لم يكن من التلفاز بد.



اعداد: ليلى نور


المصدر :

إيفارمانيوز






تعليقات القراء

أضف تعليقاً

لاستخدام هذه الخدمة يرجى تسجيل الدخول

اسم المستخدم:
كلمة السر:


تعليقات facebook

نسيت كلمة المرور


تسجيل حساب مجاني
زاوية الاستشاريين

د. هاني نجار

د. هاني نجار طب الاطفال - الامراض العصبية

د. طلال صابوني

د. طلال صابوني جراحة بولية و تناسلية - زرع كلية

د. نور سعدي

د. نور سعدي طب مخبري

د. أماني حدادين بصمه جي

د. أماني حدادين بصمه جي أخصائية تغذية

د. رماء الفارس

د. رماء الفارس اختصاصية بالأمراض النسائية والتوليد وجراحتها

د. أنس زرقه

د. أنس زرقه جراحة الأوعية الدموية وجراحة زراعة الأعضاء

د. عبد الله الموقع

د. عبد الله الموقع جلدية

د. أنطوان توما

د. أنطوان توما جراحة عظمية

د. جورج سعادة

د. جورج سعادة أمراض الغدد الصم والعقم والسكري

د.وليد نديم بساطة

د.وليد نديم بساطة اختصاصي بأمراض القلب

د.فيصل دبسي

د.فيصل دبسي اختصاصي بأمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة وجراحة الرأس والعنق

د. درار عبود

د. درار عبود أمراض الجهاز الهضمي

د. تحسين مارتيني

د. تحسين مارتيني طب و جراحة العين
رأيك يهمنا

ما هي أكثر المجالات التي تسترعي اهتمامك ؟
أبحاث السرطان
الصحة النفسية
أمراض القلب والسكري
الصحة الجنسية
البدانة والنظام الغذائي
صحة الأم والطفل